Follow Us

Follow on Twitter    Follow on Facebook    YouTube Channel    Vimeo Channel    Tumblr    SoundCloud Channel    iPhone App    iPhone App

Arabic-Culture

قصائد للشاعر أمبرتو سابا، المجلد الاول

[صورة الشاعر امبرتو سابا]

أمبرتو سابا، المجلَّد الأوَّل Umberto Saba (1883-1957)  أُمبرتو سابا في سطور: أمبرتو سابا، الاسمُ المستعارُ لأمبرتو بولي، وُلِدَ في إصطاجانكو (تْريِيْستِه) في 9 آذار/ مارس 1883، لأبٍ من عائلةٍ بندقيَّةٍ نبيلة، كان يعمل وكيلاً تجاريَّاً، وأمٍّ يهوديَّةٍ من إصطاجانكو، هي حفيدة الشَّاعر والمؤرِّخ صموئيل ديفيد لوتزاتو، وقد اعتنق والدُه اليهوديَّة لأجل هذا الزَّواج، ومع ذلك هجرته زوجته عندما وُلِد أمبرتو، فعاش هذا طفولةً حزينة بسبب غياب الأب، وقد أمضى السَّنوات الثَّلاث الأولى من طفولته مع مربِّيةٍ سولفانيَّةٍ تُدعى "بيبَّا ساباز" كانت قد فقدت ابنها فسكبت حبَّها وحنانها في أمبرتو الذي اختار اسمه المستعار "سابا" من كنيتها تكريماً لها، والكلمة تعني ...

Keep Reading »

الخامس و العشرون من آب 1983: قصة للكاتب الارجنتيني خورخِ لويس بورخِس

[لوحة للفنان الفلسطيني منذر جوابرة]

رأيتُ أنَّ الساعة في المحطّة الصَّغيرة قد جاوزت الحادية عشرةَ ليلاً. ذهبت إلى الفندقِ سيراً على الأقدام. أحسستُ كما في مرَاتٍ سابقة بالاستسلام والارتياح الّلذين تولدهما فينا المطارح المألوفة. كانت البوَّابة الواسعةُ مفتوحةً؛ والبيت غارقاً في الظلمة حين دخلتُ البهو الّذي تُكرِّر مراياه نباتات الصالة. والغريب أنّ المالك ناولني السِّجلَ دون أن يعرفني. أخذتُ الرِّيشة المربوطةَ إلى المكتب، غمستُها في المحبرة البرونزيَّة وبانحنائي فوق السِّجلّ المفتوح، حصلتْ أولى المفاجآت الكثيرة الَّتي كانت تنتظرني في تلك الَّليلة فاسمي، لويس خورخِ بورخِس، كان مكتوباً بحبرٍ لا يزال طريَّاً. قال لي صاحب النزل: - خلتُ أنَك صعدت. ثمَّ نظر إليَّ جيِّداً وصحَّح كلامه: - العفو يا سيِّد. ...

Keep Reading »

عصر الإنسانويّة ينتهي

أشيل مبيمبي [ترجمة سنان أنطون] ليست هناك إشارة إلى أن  2017 ستختلف كثيراً عن 2016 ستظلّ غزة، التي تحتلّها إسرائيل منذ عقود، أكبر سجن مفتوح على الأرض. ستستمر الشرطة في الولايات المتحدة بقتل السود بلا هوادة. وسينضم مئات الآلاف إلى أولئك القابعين في المجمّع الصناعيّ-الاعتقاليّ الذي أعقب أنظمة عبوديّة المزارع وقوانين «جم كرو». ستستمر أوربا في انحدارها إلى السلطويّة الليبرالية، أو ما سمّاه المنظّر الاجتماعي ستيوارت هال: الشعبويّة السلطويّة. على الرغم من اتفاقيات معقّدة تم التوصل إليها في محافل دوليّة فسيستمر التدمير البيئي لكوكب الأرض، وستتحول الحرب على الإرهاب، أكثر فأكثر، إلى حرب فتّاكة بين أشكال مختلفة من العدميّة. ستزداد اللامساواة في أرجاء العالم، لكن بدلاً من ...

Keep Reading »

فهد سوريا - الجزء الأول

يُجّسد المُخرِج السوري نبيل المالح شخصية الفنان الناشط، المُنِتج الثقافيّ المُلتزم اجتماعياً والناشط سياسياً. تحدّى المالح بأعماله، على مدى عقود من إنتاج أنماط فنية مختلفة، الأنظمة الفنية والثقافية والسياسية. غالباً ما يستشهد المالح بلحظة حاسمة من الطفولة المقاومة: يُواجِه الطفل نبيل, البالغ من العمر سبع سنوات, الجندي الذي حاول أن يبعده عن أرجوحة حديقة عامة لكي يتمكّن أطفال ضُبّاط من اللعب فيها. في مقابل تحديه هذا، تلقّى الطفل الصفعة التي، كما المالح يقول، تردد صداها طوال حياته. [1] ولد المالح عام 1936، وهو ابن طبيب رفيع المستوى في الجيش ، هوالشقيق الأكبر لأربعة أخوة في أسرة نخبوية دمشقية. درس القانون في جامعة دمشق، ولكن ميوله انصبت في العلوم وشغفه كان في الكتابة ...

Keep Reading »

خمس قصص قصيرة للكاتب الإسباني خوان خوسية مياس

[لوحة للفنان المصري سعيد الصدر]

الحيرة قبل أن أفتحَ غلاف هدية عيد ميلادي، سمعتُ رنينَ الهاتف داخل العلبة. لقد كان هاتفاً محمولاً. بسرعة أخذتُ الهاتف وسارعت بالرد وإذ بي أسمع قهقهة زوجتي من هاتف غرفة النوم. في تلك الليلة أرادت أن نتحدث عن حياتنا: السنوات التي قضيناها سويةً وأشياء من هذا القبيل. غير أنها أصرت على أن يكون ذلك عبر الهاتف، بحيث أنها ذهبت إلى غرفة النوم وعاودت مكالمتي منها في حين كنت أنا في غرفة الجلوس وقد علقت الهاتف على خصري. عندما انتهينا من الحديث بالهاتف، ذهبتُ إلى غرفة النوم ورأيتها جالسة على السرير غارقة في التفكير. قالت لي إنها أنهت حديثها للتو مع زوجها وإنها مترددة في الرجوع إليه وإن حالتنا أشعرتها بالذنب. أنا زوجها الوحيد، لذلك سارعت إلى تفسير ما قالته على أنه إثارة جنسية ...

Keep Reading »

خطوات مرحة في شارع البهلوان

[لوحة الملاك المحجب التي رسمتها زينات صدقي في الفيلم]

زينات صدقي فنانة تشكيليّة مهووسة بفنها وعاشقة لجمال الجسد الأنثوي العاري، أما لولا صدقي فمنقبة محافظة قليلة الكلام ومتزوجة من رجل متدين جداً .. زينات تجد في لولي الموديل الأنسب للوحتها القادمة نظراً لوجهها الجميل وجسمها الرائع الفتان. ولكن لولي ترفض أن تُرسم بدون البرقع والنقاب، فهي مخلصة لزوجها الغيور المتدين، فتقترح زينات عليها فكرة فنية متميزة وهي أن تكون الصورة بعنوان "الملاك المُحجَّب". بعدها بلحظات، تظهر لولي بالنقاب لكن شبه عارية وتنزل الكاميرا من أعلي لأسفل من النقاب إلى استعراض جسم لولي الرائع ثم تظهر زينات سعيدة وهي ترسم اللوحة. تترك زينات الريشة والألوان وتعطي لولي "الملاك المحجب" سيجارة لحين عودتها للتسلية. ويدخل زوج زينات ليرى ...

Keep Reading »

تقاسيم صيّاد الشعر وجنيّاته في العتمة

[صورة الشاعر الراحل سيد حجاب. المصدر موقع مصراوي]

سيد حجاب :شاعر فقراء العالم و محرّض الطوفان كما لو أنه أبى إلا أن يكون موته آخر قصائده الثورية، مات شاعر الفقراء ومحرض الطوفان سيد حجاب يوم 25 يناير 2017، في الذكرى السادسة لثورة لم تكتمل. لكي يجعل من الموت صرخته المدوية التي لم يفلح النظام القمعي في كتمها كما أفلح في قمع كثير من أصوات الأحياء. فإذا كان الشاعر سيد حجاب قد نقّل فؤاده وخياراته والفنية كيف شاء من هوى الشعر لكن بقي حبه الأول وحلمه الأبدي هو الثورة التي لم تخمد جذوتها في كل ما كتب من قصائد وأغان وفي كل بصماته الشعرية الفريدة على الأعمال السينمائية والدرامية التي ما كلّ ينفث فيها حلمه بالثورة العارمة التي ستأتي لا محالة فلا تبقي ولا تذر ظالما أو جبارا أو حتى مضطهدا متوانيا عن الغضب من أجل الحق. فكان انحيازه ...

Keep Reading »

غيهب مدينتي

[لوحة للفنانة السورية اسماء فيومي]

وصلتْني منه صورةٌ سوداء معتمة بعد أن أرسلتُ إليه لقطةً للمدينة التي أعيش فيها سمّيتُها مدينة الضوء. في البداية ظننت أن صورته لقطة فاشلة التقطتْها الكاميرا نتيجةً لخطأ ما. كانت حالكة السواد، وكتبَ تحتها:”صورة مدينتي”. نظرتُ إلى الظلمة المؤطرة، إلى الأعداد الغفيرة التي تعيش فيها، إلى حيوات مدفونة وذكريات مطموسة وطفولات وأحلام مجهضة. هل غمرتْ الظلمة مدينة بأكملها، بحيث لا يومض ضوء واحد في هذا الغيهب؟ نَفَضْتُ هذه الإيحاءات من ذهني، وأغمضْتُ عينيَّ متخيّلاً مدينة مضاءة، مدينة النور، الوجوه فيها نورانية ليس من ضوء خارجي بل من ضوء ينبع من الداخل، الأعين تتوهج وهي تنظر إلى الآخر، الجمال أفق ومتعةُ العيش هوية تنير الوجوه، ثم فتحتُ عينيَّ ونظرتُ إلى الصورة التي أرسلها صديقي: ...

Keep Reading »

خطاب آنجيلا ديفس في مسيرة النساء في واشنطن

خطاب آنجيلا ديفس في مسيرة النساء في واشنطن يوم 21 كانون الثاني،2017  آنجيلا ديفس (مواليد 1944) ناشطة يساريّة معروفة في حركة الحقوق المدنية واليسار الأمريكي والعالمي. برزت في الستينيّات في صفوف الحزب الشيوعي الأمريكي وكانت مقرّبة من حركة الفهود السود. وهي كاتبة وأكاديميّة متقاعدة.   [ترجمة سنان أنطون] *** "في لحظة صعبة في تاريخنا، فلنذكّر أنفسنا، نحن، مئات الآلاف، ملايين النساء، ومتحولو الهويّة الجنسيّة، والرجال والشباب المتجمعون هنا في مسيرة النساء، بأننا نمثل قوى التغييرالمصممّة على منع ثقافات العنصرية والأبوية-الذكورية المحتضرة من أن تنهض من جديد. ندرك أنّنا عناصر جمعيّة فاعلة للتاريخ وبأن التاريخ لا يمكن أن يمحى مثل صفحات الانترنت. نعلم أنّنا ...

Keep Reading »

كتاب للباحثة العراقية خالدة حامد: غبش المرايا، فصول في الثقافة والنظرية الثقافية

[المصدر موقع تدوين]

في كتابها الصادر مؤخرًا عن "منشورات المتوسط" في إيطاليا، والموسوم بـ«غبش المرايا – فصول في الثقافة والنظرية الثقافية»، تعمل الباحثة الأكاديمية والروائية والمترجمة العراقية خالدة حامد على تحليل نصوص ثقافية لعشرة من أهم الكُتّاب والمنظرين الغربيين، هي عماد «النظرية الثقافية» التي يرتكز عليها كل واحد من هؤلاء الكتّاب الذين وقع عليهم الاختيار. جاء الكتاب الذي أعدته وترجمت فصوله وكتبت له "التوطئة" صاحبة «في الشعر وترجمته»، في 229 صفحة من القطع المتوسط، وهو محاولة لتبديد الغبش الذي يعلو سطح المرايا التي يعكسها كل واحد من رموز الثقافة الغربية الكبار، التي مثلت نصوصهم المنتقاة بصمة كلّ واحد منهم، وهي نصوص أساسية مكتوبة بقلم هؤلاء الأعلام لا نقلًا عنهم مثلما ...

Keep Reading »

أسئلة الاستشراق الجديد ودوره في صناعة كراهية الإسلام في كتاب جديد لفخري صالح

[صورة غلاف كتاب فخري صالح الجديد]

أسئلة «الاستشراق الجديد» ودوره في صناعة «كراهية الإسلام» في كتاب جديد لفخري صالح صدر حديثًا عن "الدار العربية للعلوم" في بيروت، كتاب «كراهية الإسلام: كيف يصور الاستشراق الجديد العرب والمسلمين» للناقد والمترجم الفلسطيني/ الأردني فخري صالح، والذي يتناول في محتواه (المقدّمة، وفصوله الثلاثة الأساسية، والملاحق)، كيفية تقديم الخطاب الغربي للإسلام، من خلال ثلاثة نماذج تتمثّل بما كتبه ثلاثة من المفكرين الغربيين عن العالم الإسلامي وخطر المسلمين وديانتهم على الغرب، وهم المستشرق البريطاني - الأميركي برنارد لويس، والباحث الأميركي في العلوم السياسية صمويل هنتنغتون (صاحب نظرية صدام الحضارات)، وفيديار سوراجبراساد نيبول (مولود في الكاريبي من أصولٍ هندية) الحائز على جائزة ...

Keep Reading »

الصلصال المقدس

[لوحة للفنان العراقي احمد المندلاوي]

دلف مفتي البلاد بخطوات وئيدة أثقلتها سنواته السبعون إلى قصر الخليفة الذي استدعاه لأمر عاجل. كان يتحرك ببطء، ويبتسم محنيا جبهته بوجه من يراه بوقار متوقع ممن يفسر كلام الله وينطق بأحكامه. فتح الحاجبان الباب المذهب الضخم وقد أحنيا هاماتيهما احتراما. بدا مشهد الشيخ مهيباً أكثر وهو يخطو بقامته القصيرة التي تعلوها عمامة لفت بعناية، وتتمايل على جنبيه أطراف عباءته السوداء الموشاة بخيوط ذهبية اللون إلى قاعة ضخمة بيضاوية الشكل تحف أطرافها نوافذ كبيرة تطل على حديقة القصر، وتتوسطها أعمدة من مرمر انتصبت على أرض رخامية ملساء. وقف الخليفة من جلسته على كرسيه الوثير الذي يتوسط القاعة فاتحا يديه أمام جلسائه: أهلا ومرحبا بشيخنا الجليل، منبع الحكمة وأيقونة البركة في بلادنا. ردد الصدى كلمات ...

Keep Reading »

الفنان لاجئا

 كاتب أو صحافي سوريّ يصل للتو إلى باريس أو لندن، لا تزال شهادته "من الداخل" السوري" طازجة، يظهر كنيزك في سماء الدم على بي بي سي أو فرانس 24. ثم يتعقبه الشعور بالخيبة، بالاستغلال، بغضب العاجز، ويتذكر لاجئين آخرين، "كونيين": رياض سطوف يكتب ويرسم "عربي المستقبل" ولكنه لا يخالط العرب بتاتاً؛ لا ينزل أدونيس من عليائه ليعطف على اللاجئين بكلمة واحدة من الرحمة وأخواتها، فالحياة في أوروبا تحق لمثقف مثله، ولا تطالها يد العامل أو العاطل عن العمل... كثيراً ما نسخر من أنفسنا ...

Keep Reading »

الطبقة الوسطى الفلسطينية: مقابلة لمجلة الوضع مع جميل هلال

أجرى ضياء علي لمجلة "الوضع" هذا الحوار مع جميل هلال، باحث اجتماعي وكاتب فلسطيني، محاضر جامعي متخصص في علم الاجتماع والانثروبولوجيا٬ شغل منصب كبير الباحثين في عدد من المؤسسات البحثية الفلسطينية٬ نشر العديد من الكتب والمؤلفات عن المجتمع الفلسطيني و"الصراع العربي الاسرائيلي"،  وقضايا الشرق الأوسط. تركز المقابلة على واقع الطبقة الوسطى الفلسطينية 

Keep Reading »

فهد سوريا - الجزء الثاني

تدهورت علاقة المالح مع السلطات السورية بعد فيلمه شظايا، والذي يعتبره مخرجه نهاية مرحلة في حياته المهنية. حدث أمر محوري في عيد ميلاده في سبتمبر 1981. إذ فيما كان المخرج يقود سيارته بالقرب من وزارة الخارجية، أشار له حارس للتنحي جانباً للسماح لسيارة رسمية بالمرور. توقف المخرج، ولكن على ما يبدو ليس بالسرعة الكافية، فقام الحارس بضربه على رأسه بعقب بندقية. فقد المالح وعيه ليستيقظ على صوت اعتذار ضابط في مركز الشرطة. قرّر مغادرة سوريا وسافر إلى الولايات المتحدة على منحة فولبرايت، على الرغم من عدائه الطويل ...

Keep Reading »

أمومة

أمومة (سيناريو مُحتمل) سمِعْنا أَصوات الْمسَلَّحين قَريب عَلينا صوتْهُم صار أَقْرَب وأَقْرَب  باهَتَتْنا إِمّي مَرّة واحْدِة وطَلَّعَت مِن جيبِتْها خَمس حَبّات صْغار لونْهُم أَصْفَر: "يلّا أَجا وَقْت الْحَبِّة" أَبي سَأَلْها: "حَبِّة شو هاي حَبيبتي؟" جاوَبَتُه: "هاي سُم فيران عيوني. بنِشْرَبُه كُلْنا وبِنْموت. ما حَدا يناقِشْني، لأنّي راح أَعْدِمه بِإيدي. يَلّا إِبْلَعوا، عَم يقَرْبوا." سأَلْت إِمي: "طيِّب ليه إِمّي؟" حَكَتلي وبسُرْعَة وكَأَنْها ...

Keep Reading »

وطنُ الغريب جبينُهُ

 - ١ - يدُكِ الصغيرة ما تبقّى من بلادي. حجّتي كي لا أغادرَ، نِيَّتي ألّا أخونَ، وصبرُ أضلاعي على رُكَبِ الظلامْ. لا. لن أُشَبِّهها بنهرٍ بعدما صارت ينابيعُ الطفولة مقبرهْ. هي آخر الرايات في حرب البصيرةِ، أوَّلُ التسبيحِ في شجر المنامْ. مسّدتُها، وغفوتُ .. لا مستبشراً بغدٍ، ولا فزِعاً من اللهب المسوِّر بيتَنا. مالي وأشباحِ الخريف الحائماتِ على طلول الذاكرهْ؟ وطنُ الغريبِ جبينُهُ، وسلامُ روحي أنْ تُبادِلَكِ الطيورُ- إذا أزحتِ ستائرَ الليلِ- السلامْ. - ٢ - أكاد ألثم، إذا صلّيتُ، دمعةً ...

Keep Reading »

عن منع رواية جريمة في رام الله والتضامن الناقص

عبّر الكثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي كما في الإعلام عن صدمتهم لقيام  السلطة الفلسطينية بإصدار قرار يمنع رواية "جريمة في رام الله" للكاتب الفلسطيني يحيى عباد. وصدر بيان من عدد من المثقفين والكتاب العرب والفلسطينيين يطالب بوقف المنع والاعتذار.   بداية، عندما قرأت الخبر استوقفني عنوان البيان الذي نشرته و"كالة معا" نقلاً عن مكتب النائب العام، المستشار أحمد براك. في العنوان تتبنى الوكالة، المقربة من السلطة، البيان كحكم و"حقيقة" دون وضع الاقتباسات أو ...

Keep Reading »

قصائد للشاعر سافريو بافارو

قصائد للشاعر ساڤِريو بافارو Saverio Bafaro ساڤِريو بافارو في سطور: من الأصوات الشِّعريَّة الشَّابَّة في إيطاليا، وُلِدَ في كوسِنتْسا سنة 1982. حصل في 2002 على جائزة "مدينة سكاليا" الأدبيَّة التي طبعت مجموعته الشِّعريَّة الأولى "المتاهة". في تلك الأثناء انتقل إلى روما ليكمل دراسته الجامعيَّة ويتخرَّج في علم النفس التَّنموي والتَّربوي. في العاصمة صدرت له سنة 2005 مجموعةٌ من القصائد ضمن كتابٍ جماعيٍّ بعنوان "تقويمٌ شعريٌّ قمريٌّ لعام 2006"، كما شارك في العام نفسِه في ...

Keep Reading »

فوزية أبو خالد ضدّ نفسها

 لفاطمة المرنيسي (1940-2015)، عالمة الاجتماع المغربية، مقولتان مهمتان في قراءة التراث الثقافي العربي غير المادي، وإن تنطبقا من بعد الحالة الاستعمارية – لا الأوروبية وحدها والمغولية حتى العثمانية-، وليس كما أخطأت في عموم موقف "الذهنية العربية" من مكتسباتها الحضارية. وتلك المقولتان، كالتالي، الأولى: التبرؤ من الماضي الثقافي، والثانية: هدر الحقوق النسوية العربية بحسب كتابها "الخوف من الحداثة: الإسلام والديمقراطية" (1992)، وكما ذكرت آنفاً، فهما تنطبقان على صورة "الذهنية ...

Keep Reading »

قصص قصيرة من الأرجنتين

 الاعتراف مانويل بيروو1 في ربيع عام 1232، بالقرب من قرية آفينيون، قام غونتران دي أورفي بقتل الكونت البغيض جيوفروي، زعيم القرية، بضربة من سيفه. سرعان ما اعترف غونتران بفعلته، قائلاً إنه فعل ذلك رداً على إهانة، إذ إن زوجته كانت قد خانته مع الكونت. كان الحكم قد صدر بالإعدام شنقاً، وقبل عشر دقائق من تنفيذ الحكم، سمحوا لزوجته برؤيته في الزنزانة. سألته زوجته: لماذا كذبت؟ لماذا مرّغت شرفي في التراب؟ أجابها: لأنني ضعيف. بهذا الشكل سيقطعون رأسي ببساطة. أما لو كنت قد اعترفت أنني قتلته لأنه ...

Keep Reading »

حماية: قصة للكاتب الأميركي ريموند كارفر

قصة للكاتب الأميركي: ريموند كارفر ترجمة أسامة إسبر بدأ زوج ساندي يجلس على الصوفا منذ أن سُرِّحَ من العمل منذ ثلاثة أشهر. في ذلك اليوم، منذ ثلاثة أشهر، رجع إلى المنزل وقد بدا شاحب الوجه وخائفاً وكل أشياء العمل الخاصة به موضوعة في صندوق. "عيد حبّ (فالنتاين) سعيد"، قال لساندي ووضع صندوقاً على شكل قلب من الحلويات وزجاجة ويسكي من نوع جيم بيم على طاولة المطبخ. "سُرِّحتُ اليوم. ماذا سيحدث لنا الآن برأيك؟" جلست ساندي وزوجها إلى الطاولة وشربا الويسكي وأكلا الشوكولاتة. تحدثا عما يمكنه فعله ...

Keep Reading »

مختارات من الصحافة العربية 8 كانون الثاني

مختارات من الصحافة العربية (من 21 حتى 28 كانون الاول) مصر مُخبرين في الجامعة الأمريكية الجامعة الأميركية في القاهرة تنشر تقريراً في مجلة طلابية يحتوي على شهادات عن التدخل الأمني للدولة في الجامعة. «السجون»: إطلاق سراح أحمد ناجي خلال 48 ساعة من ورود مذكرة صحة الإفراج محكمة الاستئناف أمرت بإطلاق سراح أحمد ناجي وتعليق حكم بسجنه لمدة عامين بتهمة خدش الحياء العام. «الصيادلة» تنذر وزير الصحة بسبب رفع أسعار الدواء نقابة الصيادلة ترفض الأوامر الوزارية برفع أسعار الدواء. أسعار المواصلات والغذاء تحرق ...

Keep Reading »

تأملات في صناعة صورة الموت؛ اغتيال السفير

فكرة "الذات" الفلسفيّة، هي فكرة حديثة، جاءت مع عصر التنوير الأوروبي والنزعة الإنسانيّة، فالذات المفكرة والواعيّة تجد تعبيرها الوجودي الميلادي الأول في بيان ديكارت الشهير: "أنا أفكر، إذن أنا موجود"، أو ماعُرف بـ"الكوجيطو"، وبالتالي فوجودية الذات تتحدد بكونها "ذاتًا" ذات تصور ابستمولوجي، أي بوصفها ذاتًا "مفكرة عارفة"، في مقابل "موضوع" معروف ومحكوم، فيما نسميه ازدواجيّة/ثنائيّة "الذات والموضوع". وإذا كان النقد ما بعد البنيويّ وما بعد ...

Keep Reading »
Page 1 of 32     1   2   3   4   5   6   ...   30   31   32   Last »

Announcements

 SUBSCRIBE TO ARAB STUDIES JOURNAL

Pages/Sections

Archive

Jad Navigation

View Full Map, Topics, and Countries »
You need to upgrade your Flash Player

Top Jadaliyya Tags

Get Adobe Flash player